بلدي المحبة والسلام

بلدي المحبة والسلام

بريطانيا عالم من السمو و الحب والجمال
 
البوابةالرئيسيةالتسجيلاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتدخولtvدليل مواقعاتصل بناإعلانات مبوبة
أنا الملكة كليوباترا وهذا مسجل في الأمم المتحدة === = =

شاطر | 
 

 جنيف ــ2 يبحث قضيّتي المعتقلين والمفقودين الإبراهيمي : بإمكان النساء والأطفال مُغادرة حمص القديمة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اليزابيث الأولى بكنجهام
مالكة الموقع
مالكة الموقع


عدد المساهمات : 1254
نقاط : 6318
التقييم : 2
تاريخ التسجيل : 05/09/2009

28012014
مُساهمةجنيف ــ2 يبحث قضيّتي المعتقلين والمفقودين الإبراهيمي : بإمكان النساء والأطفال مُغادرة حمص القديمة

بحث وفدا النظام والمعارضة السوريان امس ضمن مؤتمر جنيف الثاني قضية المعتقلين والمفقودين بعدما ناقشا إغاثة المدن المحاصرة. ويشرع الطرفان اليوم في مناقشة قضية الانتقال السياسي, في وقت قال فيه وفد النظام إن الرئيس بشار الأسد «خط أحمر».
وقالت المعلومات إن الوفدين بحثا خلال نحو ساعتين في اليوم الثاني من المفاوضات -التي تجري وجها لوجه بوساطة المبعوث الدولي إلى سوريا الأخضر الإبراهيمي-الإفراج عن آلاف المعتقلين في سجون النظام السوري، وتقول دمشق إنهم معتقلون لدى فصائل المعارضة.
من جهتها افادت وكالة «سانا» السورية نقلا عن مصدر مقرب من الوفد السوري الرسمي في جنيف ان «لا جلسات مشتركة بل جلسة مشاورات منفصلة كل وفد على حدة مع المبعوث الدولي الى سوريا الأخضر الابراهيمي».ولفت المصدر الى ان جلسة المفاوضات الصباحية انتصفت «ووفد الائتلاف المسمى المعارضة يتحدث فقط عن حمص القديمة ما يثير الاستغراب».
واكد الوفد السوري الرسمي بحسب «سانا» ان «اي قافلة تدخل الى اي مكان في سوريا في هذا الوقت او قبله او بعده لا علاقة له بجنيف وهذا اتفاق الدولة مع الامم المتحدة الذي تتعاون فيه سوريا منذ عامين»، مشيرا الى «ان موضوع ادخال المساعدات الانسانية يتم اصلا منذ عام ونيف وليس فقط الى حمص ضمن خطة الاستجابة بين سوريا والامم المتحدة وهو غير ذي صلة بمفهوم مؤتمر جنيف».
واعلن الوفد السوري «اننا طالبنا وفد المعـارضة بتــقديم صورة واضحة عمن لهم السيطرة عليهم من المسلحين في المناطق السورية، ولم يقدم وفد المعارضة اي شيء».
وذكرت مصادر من المعارضة أنها أعدت قوائم بعشرات آلاف المعتقلين لدى النظام، وأن الأخير لم يقدم أي قوائم، ونفت أن يكون هناك مدنيون معتقلون لدى فصائل المعارضة. 
وأعلن عضو وفد الائتلاف الوطني السوري المعارض منذر أقبيق أن وفد المعارضة لمس عدم جدية وفد النظام في نقاش مسألة المفقودين والمعتقلين.
الابراهيمي
المبعوث الدولي الى سوريا الأخضر الابراهيمي، اعلن في مؤتمر صحافي أن إنقاذ سورية من الأزمة الحالية ونقلها بعيداً عنها يتطلبان وقتا وهذه العملية ستستمر ومازال الوقت مبكرا ونأمل في أن يكون هناك حل سلمي لها كما نقول دائماً معتبراً أن «البطء هو طريقة أفضل من السرعة».
وقال الإبراهيمي «عقدنا اجتماعاً مشتركاً مع الوفد الرسمي السوري ووفد «المعارضة» ثم اجتماعا مع كل طرف على حدة في جلسة بعد الظهر ووجدنا أن التحدث مع الطرفين كل على حدة هو أمر مفيد جدا إذ إنه عندما التقيت بهما معاً لم تكن لدي فرصة أن أناقش مع كل طرف وحده مواقفه وآماله وقلقه».
وأشار الإبراهيمي إلى أنه سيلتقي الوفدين صباح اليوم في الغرفة ذاتها ليتحدثا مع بعضهما بعضا من خلاله أما في جلسة بعد ظهر الغد فسيجتمع بهما كل على حدة مجددا.
وقال الإبراهيمي «ناقشنا في الجلسة الصباحية قضايا إنسانية وتحدثنا بقدر كبير عن حمص ونأمل أن نقترب من حل للمدنيين على الأقل.. ووفد الحكومة أخبرنا أن بإمكان النساء والأطفال في المدينة القديمة المغادرة على الفور أما المدنيون الآخرون فباستطاعتهم ذلك أيضا ولكن بعد تقديم قائمة بأسمائهم أولاً».
وأوضح الإبراهيمي أن فريقاً من الأمم المتحدة في سورية بحث موضوع المساعدات الإنسانية ليتم إيصالها إلى المدينة القديمة مع محافظ حمص وهناك قافلة مساعدات جاهزة ونأمل أن يحدث شيء ما الاثنين.
وكان وفدا النظام والمعارضة السوريان قد شرعا في بحث سبل إغاثة المدن المحاصرة, وفي مقدمتها مدينة حمص، دون إحراز تقدم يذكر على هذا الصعيد.
وحسب الجدول الذي وضعه الوسيط الدولي الأخضر الإبراهيمي من المقرر أن يبدأ وفدا النظام والمعارضة السورية الاثنين مناقشة مسألة تشكيل هيئة حكم انتقالية, في ظل تأويل متضارب من الطرفين لما نص عليه الإعلان الصادر عن مؤتمر جنيف الأول في حزيران 2012.
مواقف رسمية
من جهته، اعلن نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد، في مؤتمر صحافي من جنيف، ان «الحكومة السورية قامت طوال الفترة الماضية بايصال المساعدات لكل من يحتاجها، لكننا كنا نصطدم بعاملين، الاول هم الارهابيون، وثانيا عدم وجود مناخات تسمح بادخال المساعدات الانسانية».
ولفت الى «اننا ادخلنا خلال الشهر الماضي فقط 4 ملايين سلة غذائية للمناطق المحتاجة».
ونفى وجود اي معتقلين من الاطفال، مشيرا الى «اننا جئنا الى مؤتمر جنيف بكل رغبة صادقة لانجاحه وانهاء الحرب والارهاب في سوريا، ونحن في الوفد مخوّلون من القيادة السورية باتخاذ كل القرارات لانهاء الازمة».
وعن اخراج الاطفال والنساء من مدينة حمص القديمة، لفت الى «أننا حاولنا عدة مرات اخراجهم لكن منعتنا الجماعات المسلحة التي منعت احدا من ترك المنطقة».
وقال وزير الإعلام السوري عمران الزعبي إن وفد النظام «منفتح» على مناقشة مقترحات بهذا الشأن لكنه شدد على أن الرئيس بشار الأسد «خط أحمر». وأضاف الزعبي أن الدستور يسمح للأسد بأن يرشح نفسه لولاية ثانية إذا أراد ذلك.
رئيس مجلس الوزراء السوري وائل الحلقي، أكد خلال لقائه رئيس مجلس أمانة اللاذقية للثوابت الوطنية، أن «طريق المصالحة الوطنية الذي اختاره الشعب السوري هو الطريق الآمن للتغلب على التداعيات السلبية للحرب الكونية على سوريا».
المستشارة السياسية والاعلامية في رئاسة الجمهورية السورية بثينة شعبان اشارت الى ان «الوفد الرسمي السوري لم يأت إلى جنيف لإيصال المساعدات فهذا ما تقوم به الدولة السورية بالفعل، بل جاء لاعادة الامن والامان الى سوريا، ولا نلاحظ الجدية من الطرف الاخر». 
مواقف المعارضة
عضو الهيئة السياسية للائتلاف الوطني السوري كشف في محادثات المؤتمر الدولي للسلام بسوريا «جنيف2» برهان غليون في حديث لصحيفة «الوطن» السعودية، عن محاولاتٍ وصفها بأنها تسعى «لتسميم» أجواء المؤتمر، لدفع المعارضة إلى إما تعليق مشاركتها، أو الانسحاب كلياً من المؤتمر.
وأشار غليون إلى ان «الوفد الرسمي التابع للنظام السوري، عمد على «زيادة التوتر»، و«هناك سعي لدفعنا للنرفزة، في إطار صراع من يُخرج الثاني قبل الآخر من المؤتمر».واعتبر أن «ذاك الصراع الذي يحاول وفد النظام فرضه على الآخر، ابتكره نظام دمشق من أجل تحميل المعارضة المسؤولية، فيما لو زادت الضغوط عليها، هذا إن وصلت الأمور وفق الضغوط إلى انسحاب المعارضة، أو تعليق مشاركتها».
كما أشار عضو وفد المعارضة السورية إلى مؤتمر «جنيف 2» هيثم المالح في تصريحاتٍ إلى صحيفة «الوطن» السعودية إلى ان «فريقا النزاع خرجا من اللقاء الأول، دون الحديث عن أكثر من الوضع الإنساني فقط، في خطوةٍ دولية أبرزها المبعوث العربي والدولي لسورية الأخضر الإبراهيمي تهدف إلى فك الحصار عن حمص، والحديث عن إطلاق سراح المعتقلين، وتأمين ممراتٍ إنسانيةٍ للمحاصرين في المدن السورية».
ولفت المالح، إلى ان «المعارضة السورية خفضت وقبيل الاجتماع بساعات قليلة، مستوى تمثيلها، وهو ما قابله وفد النظام السوري بالمثل، بعد أن علم أن رئيس الائتلاف السوري أحمد الجربا لن يترأس جانب المعارضة، ووضع محله عضو الهيئة السياسية في الائتلاف هادي البحرة، فيما انتدب رداً على خفض تمثيل المعارضة، مندوبه في الأمم المتحدة بشار الجعفري ليحل محل رئيس الوفد النظامي ووزير خارجيته وليد المعلم».
مواقف دولية
دوليا اكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف بأنه «لا يمكن إجراء أي حوار مع الإرهابيين في سوريا». اضاف لافروف في حوار تلفزيوني «نرفض لاعتبارات مبدئية إجراء مفاوضات معهم ولا ننصح الآخرين بذلك».وأضاف: «لا أرى مكانا في العملية التفاوضية لتنظيمات مثل «جبهة النصرة» و»الدولة الإسلامية في العراق والشام» وفروع أخرى لتنظيم القاعدة».واعتبر ان «تسوية القضايا الإنسانية في سوريا ستعزز الثقة في مفاوضات في جنيف 2».
كما اعتبر المستشار السياسي لقائد الثورة الإسلامية في إيران علي أكبر ولايتي، أن «مؤتمر جنيف2 سيفشل لأن البعض يحاول من خلاله تنصيب الارهابيين والتكفيرين والمتطرفين في سوريا».
وزير الخارجية البريطاني وليام هيغقال إن حكومة بلاده «تعد» خطة للسماح لبعض اللاجئين السوريين للقدوم لبريطانيا. 
وقال هيغ إن وزيرة الداخلية تيريزا ماي تدرس كيفة مساعدة «الاكثر عرضة للخطر» من المحاصرين في سوريا.ولم يعلق هيغ عن الجماعات التي يعتزم مساعدتها، ولكنه قال إنه سيتم اعطاء المزيد من التفاصيل في الايام القادمة.وقال هيغ ايضا إن بريطانيا «تتوخى الحيطة» لعودة ارهابيين محتملين الى بريطانيا من سوريا. وعند سؤاله عما اذا كان «الاكثر عرضة للخطر» تعني جماعات دينية معينة مثل المسيحيين، رفض هيغ التأكيد وقال «انا بصدد الاعداد لذلك».
وقال رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون في الجلسة الاسبوعية لأسئلة رئيس الوزراء امام البرلمان إن بريطانيا قبلت «اكثر من ألف من طالبي اللجوء من سوريا في الشهور الاخيرة».
وقال كاميرون إن نحو نصف تعداد سوريا البالغ عددهم تسعة ملايين»مشردون أو عرضة للتشرد»، وان هذه الاعداد الضخمة تعني أن المشكلة لا يمكن ان تحل عن طريق دول أخرى تقبل «بضع مئات من اللاجئين».ولكنه قال إنه «سيبحث امر قبول للاجئين» في «الحالات شديدة الصعوبة لأشخاص غير موجودين في مخيمات لاجئين»، مثل الذين اعيقوا بسبب القتال.
ميدانياً
على الصعيد الميداني، ذكرت وكالة «سانا» السورية ان «الجيش السوري قضى على مجموعات مسلحة تنتمي إلى «الجبهة الإسلامية» و«جبهة النصرة» بريف دمشق قرب جسر الباز». 
وأضافت إن «وحدة من الجيش قتلت أعدادا من المسلحين في سهل الزبداني وفي مزارع ريما بمنطقة يبرود وزاكية بمنطقة الكسوة وداريا ومزارع دوما والمليحة ورنكوس». وأشارت «سانا» الى انه «في حلب أحكم الجيش سيطرته على منطقة كرم القصر وبناء الميرندا شمال مطار النيرب في حلب»، ولفتت إلى «سقوط عشرات المسلحين بين قتيل وجريح في عمليات في محيط سجن حلب المركزي وقرب المدينة الصناعية وقرى حريتان وحدادين وخوابي العسل بريف حلب الجنوبي الشرقي».
الى ذلك أفادت قناة «الميادين» ان «الجيش السوري يفكك الألغام والعبوات ويزيل المتاريس في حي القابون في دمشق بعد اتفاق مصالحة، الذي حصل بعد مراجعة ذاتية لقادة ميدانيين ومجموعات مسحلة واتصالات مع الجيش السوري».
من جهته، افاد التلفزيون الرسمي السوري في شريط عاجل ان «وحدة من الجيش النظامي قصفت عصابة ارهابية مسلحة بكامل افرادها حاولت التسلل من حي القدم الى الاحياء الآمنة المجاورة».
وافادت وكالة الانباء الرسمية السورية (سانا) عن اصابة «سبعة مواطنين امس جراء اعتداء ارهابي بقذيفة هاون على حي باب توما» وسط دمشق، مشيرة الى ان القذيفة سقطت على «شرفة احد المنازل».
الديار
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://syria-one.ahlamontada.com
مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

جنيف ــ2 يبحث قضيّتي المعتقلين والمفقودين الإبراهيمي : بإمكان النساء والأطفال مُغادرة حمص القديمة :: تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق
 

جنيف ــ2 يبحث قضيّتي المعتقلين والمفقودين الإبراهيمي : بإمكان النساء والأطفال مُغادرة حمص القديمة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 

صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بلدي المحبة والسلام :: موقع سوريا العرب :: أخبار-
انتقل الى: